مذاهب القراء في جمع القراءات
المذهب الاول الجمع بالحرف :
وهو أن يقف القارىء عند الكلمة التي فيها خلاف فيقرأها لجميع القراء ثم يواصل، وهذا المذهب الذي كان يقرأ به قراء مصر قديماً لأنها الطريقة الاسهل ، وهناك من انتقد هذه الطريقة أي طريقة الحرف وقالوا إنه بهذه الطريقة تقطع معاني الكلمات فيذهب الخشوع والتدبر وتضيع المعاني

المذهب الثاني الجمع بالوقف :
والجمع بالوقف هو أن يقرأ القارىء حتى يصل الى المكان الذي يحسن الابتداء بما يليه ثم يقرأ للراوي الذي يليه والأكثر موافقة له فيقرأ للراوي الثاني حتى يصل الى الوقف وهكذا حتى يقرأ لجميع القراء ثم يواصل بنفس الطريقة

المذهب الثالث الجمع بالتوافق وتسمى هذه الطريقة طريقة المهرة(وهو مذهب الإمام ابن الجزري) :
والجمع بالتوافق المراد به ان يوفق بين المذهب الأول والثاني وتسمى هذه الطريقة طريقة المهرة وهو مرتب من المذهبين السابقين وطريق الماهر هو الذي التزمه ابن الجزري رحمه الله وأقرأ به ولكن هذه الطريقة عسيرة على المبتدئ وفيها صعوبة لأنها ليس لها قاعدة منضبطة يقاس عليها وهناك كثير من مشايخنا يقرئون بهذه الطريقة .

قال ابن الجزري : وجمعنا نختاره بالوقف * غيرنا يأخذه بالحرف
بشرطه فليرع وقفا وابتدا * ولا يركب وليجد حسن الأدا

المذهب الرابع الجمع بالآية :
الجمع باللآية وتسمى طريق المزاحي تنسب الى أحد قراء مصر القدامى وهو الشيخ سلطان المزاحي وهذه الطريقة معتمدة لدى اهل الشام ومشهورة هناك وهذا الجمع هو أن يقرأ القارىء آية آية كما كان النبي عليه الصلاة والسلام يقرأ القرآن فعن أم سلمة رضي الله عنها ان رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقطع في قراءته آية آية وهذه الطريقة ايضا تعتبر من الطرق الصعبة لأن القارىء يبدأ بتقديم قالون في القراءة حسب ترتيب الشاطبية ثم يقدم اصحاب القصر في المدود ثم التوسط ثم المد وهذه تعتبر من الطرق الصعبة والطويلة في الاداء .
ويمتاز هذا المذهب بأنه أكثر المذاهب رعاية لأدب الرواية ولكنه يأخذ وقتا طويلا فربما تكون نقاط الخلاف قليلة جدا في الاية لكنه يضطر الى اعادة الاية من البداية.

 
© جميع الحقوق محفوظة لـ : موقع الشيخ حسن مرعب 2016